الكلمات
  كلمة سمو رئيس مجلس الوزراء التي ألقاها أمام حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه بعد أداء قسم الحكومة الجديدة  
  28 مايو 2008  
     
 

حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظكم الله ورعاكم

 سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حفظكم الله

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

 لقد تشرفت بتلبية الارادة السامية لمقام سموكم حفظكم الله ورعاكم بتولي أمانة رئاسة مجلس الوزراء رافعا أصدق آيات الاعتزاز والتقدير على تشريف سموكم لي بهذه الثقة الغالية مع اخواني الوزراء الذين قبلوا تحمل أعباء مسؤوليات الأمانة الكبرى في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ وطننا الغالي سائلين رب العالمين التوفيق. مهتدين بتوجيهات سموكم السديدة . باذلين كل الجهد والعطاء لتجاوز العقبات وتحقيق المنشود من الانجازات خدمة لمصالح الوطن والمواطنين وتعزيزا لمكانتنا الحضارية المرموقة في المنطقة والعالم .
اننا يا صاحب السمو اذ نعاهد الله ونعاهدكم على التفاني في العطاء المتواصل وفاء بالقسم الجليل فاننا نؤكد على مضاعفة الجهد من اجل تكريس التعاون الايجابي المثمر مع مجلس الأمة الموقر في تحمل المسؤولية الوطنية المشتركة انطلاقا من ايماننا الراسخ بضرورة هذا التعاون وتجاوبا مع توجيهات سموكم الحكيمة وتجسيدا لارادة دستورنا وأعرافنا التي نظمت العلاقات بين السلطتين التشريعية والتنفيذية وسائر سلطات الدولة .
و نسأل الله ان يوفقنا لكل ما فيه خير الكويت ويحقق ما يتطلع اليه اهلها الكرام من آمال وطموحات بقيادة سموكم الحكيمة ومساندة سمو ولي عهدكم الأمين حفظكما الله و رعاكما .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركات،،،

 
  اطبع هذه الصفحة